أروى جودة: فسخت خطوبتي من ممثل تركي.. وفكرت في تجميد بويضاتي




كتبت: رشا شاهين:

قالت الفنانة أروى جودة، إنها فكرت في فترة من الفترات تجميد بويضاتها، رغبة في الإنجاب حين تتزوج مع تقدمها في العمر، لافتة إلى أنه: «من الوارد الشخص الذي أرتبط به يكون مش عاوز أطفال»، وتجاهلت سؤالا عن عمرها، مشيرة إلى أنها لا تحب الإجابة عن ذلك.

تابعت: فكرت فيها بالفعل، وكنت عايزة ألحق أخلف زي مابنات كثير بتفكر بالطريقة دي، وشفنا النموذج ده كتير للأسف، ولخوفها من السن، ولكن فكرت إن لو ربنا عايزني أخلف حيخليني، فكرت إنه حيخليني أخلف قبل المعاد اللي فكرت فيه، ولو ربنا رايدهالي كان حيحصل، وعندي الحمد لله أربع بنات، بنت خالتي، وبنات أختي». وتحدثت أروى عن مشاركتها في موسم رمضان الماضى بمسلسل «حرب أهلية» الذي قدمت من خلاله شخصية جديدة عليها حققت نجاحا كبيرا خاصة مع الفنانة الكبيرة يسرا، وتابعت أن مسلسل «هذا المساء» الذي قدمته من فترة نالت من خلاله ردود أفعال قوية على الرغم من تخوفها من الدور في البداية. ولفتت إلى أنها تعتبر خالتها الفنانة القديرة صفاء أبوالسعود مثلها الأعلى في مجال التمثيل، مضيفة: «هى أكثر شخصية حببتنى في الفن، حيث كنت أذهب معها من صغرى أثناء تصوير أعمالها الفنية». وأضافت أروى: أعجبها دورى في مسلسل «أهو ده اللى صار»، وقالت لى حينها مكنتش مصدقة إنك تعملى الدور ده، وأعتبر ذلك شهادة كبيرة منها. وأشارت إلى أنها بدأت مشوارها الفني في فيلم «الحياة منتهى اللذة» بتقديمها ٣ مشاهد ضمن أحداث العمل، وكان حينها ترشيح من المنتجة الراحلة نهاد رمزي ونالت من خلاله إشادات كبيرة، وبعدها قدمت فيلم لا تستطيع ذكر اسمه لأنه فشل، وبعدها قدمت مع الفنان أشرف عبدالباقى فيلم «على جنب يا أسطى» الذي حقق نجاحا كبيرا. وعن علاقتها بالسوشيال ميديا قالت أروى: «لست من هواة مواقع التواصل الاجتماعى غير إنى أشير نكت أو أخبار عن إنجازات مصرية» وتحدثت الفنانة أروى جودة عن ارتباطها في وقت سابق بممثل ومطرب تركي أثناء بدايتها عندما كانت تعمل عارضة أزياء. وقالت إنه تمت خطبتها في بداية مشوارها عندما كانت تعمل في عالم الأزياء على مطرب وممثل تركي. وأضافت أروى جودة :»وكان دمه خفيف جدًا، ولكن لم تستمر خطبتنا لأنه كان عايزني أسافر، وقتها ماكنتش عاوزة أسيب مصر، وتعرفت عليه أثناء مشاركتى في إحدى المسابقات في تركيا، ووقتها التقينا أثناء تواجده لتصوير إحدى كليباته». وحددت الفنانة أروى جودة مواصفات فتى أحلامها، معلنة أنها تفضل الارتباط برجل :»بيفهني وبفهمه ويكون في كيمياء بينا، ويبقى خفيف الروح وذوق معايا ومع غيري ويبقى حد واثق جدآ من نفسه». وأضافت : «أنا مش الست اللي مثلا أحب أكون متحكمة، بس محبش حد يتحكم فيا، أحب اللي أحنا نبقى مكملين بعض وبناخد رأي بعض، ويساعدني وساعده». وروت الفنانة أروى جودة أسباب دخولها عالم التمثيل، قائلة: «التمثيل حسيت أنى ليه تقل أكتر، بتعبري عن مشاعرك، أنا بقرأ اسكربيتات بتعبر عن أجوبة لأسئلة كتيرة في حياتي». وأضافت: «أو أنك تشوفي قصة تقولي دا شبة حاجة أنا أعرفها أو شوفتها أو سمعتها، فحسيت أنه بيدي عمق وحسيت إني مبسوطة في كل مرة إني بجسد شخصية جديدة، ممكن تكون الشخصية إلى بجسدها عمرى ما قبلتها في حياتي، فبتخيل الحياة بتاعتهم عاملة ازاي وبدخل في العالم بتاعهم وده بيعملني فكرة تقبل الآخر». وتابعت أروى جودة: «أنا كنت ضد التمثيل وكنت شايفة الممثلين كذابين ومكنتش عاوزة اشتغل»كذابة»، لحد مادخلت الشغل وفهمت يعني أي تمثيل». وأكملت أروى جودي: «اللي حصل أن أستاذة ناهد رمزي الله يرحمها، كانت بتتنج أول فيلم الحياة في منتهى اللذة بطولة الجميلة منة شلبي وحنان ترك وكنت وقتها لسه كسبانة أفضل عارضة أزياء في العالم في تركيا، وقلتلي تعالي اعملي ثلاثة مشاهد بس، لكني وقتها قلتلها ياطنط بلاش مش بعرف أمثل، وقلتلي هخلي نهى العمروسي تمرنك ورحت وعملت المشاهد الثلاثة». واختتمت أروى جودة حديثها: «لقيت بعدها بكام شهر، تكلمني تاني وبتقلي في مخرج جاي من الخارج وهيعمل فيلم، وقلت أنك رايحة، قلتلها مش عاوزة أمثل تاني قلتلي مالكيش دعوة روحي بس، وروحت وقتها متعمدة من غير مكياج وبجينز ونظر لي وقتها وفاجئني، قائلا:»إنتي اللي أنا عايزها من غير مكياج شكلك بسيطة وبيه شكلك اللي أنا عايزها ودي قصة الفيلم».

6 عرض0 تعليق