الوزير المفوض بسفارة روسيا ووكيل وزارة الثقافة يفتتحان معرض " روسيا في ذاكرة الكاريكاتير المصري"

تم التحديث: مايو 6



وكالات

افتتح يورى ماتفييف الوزير المفوض لسفارة روسيا الاتحادية بالقاهرة، وصبرى سعيد وكيل وزارة الثقافة ورئيس قطاع العلاقات الثقافية الخارجية و أليكسى تيفانيان مدير المراكز الثقافية الروسية فى مصر والفنان التشكيلى محمد عبلة والباحث عبدالله الصاوى مؤسس مشروع ذاكرة الكاريكاتير، معرض "روسيا فى ذاكرة الكاريكاتير المصرى" بقاعة المعارض بالمركز.

كما حضر الافتتاح كل من مكسيم روبين المستشار السياسى لسفارة روسيا و ايجور فيرتيجو قنصل سفارة بيلاروس وشريف جاد رئيس الجمعية المصرية والاتحاد العربى لخريجى الجامعات الروسية والسوفيتية، والفنان سمير عبد الغنى ممثلاً عن الجمعية المصرية للكاريكاتير والفنان التشكيلى عمر الفيومى والفنان عادل بينجامين إلى جانب أسرتي رساميي الكاريكاتير صاروخان ورخا.

ونقل بيان للمركز الثقافي الروسي اليوم قول ماتفييف الذي أكد أن معرض اليوم هو تاريخى بكل المقاييس، فرسم الكاريكاتير قد يكون أهم من 10 مقالات سياسة، حيث تستطيع صياغة موضوع اجتماعى أو سياسى هام فى صورة.. بينما أشار صبرى سعيد إلى أهمية دور المركز الثقافى الروسي في الحياة الثقافية، فعلى مدار تاريخه كانت أبوابه مفتوحة دائماً ومحطة مهمة لكل المبدعين والمثقفين.

وبدوره، قال إيجور فيرتيجو إن المعرض جاء فى توقيت هام قبل الاحتفال بعيد النصر، حيث عبرت الأعمال عن الوضع التاريخى فى هذا الزمن، وهو رسالة للأجيال الشابة لترى الحقيقة وتكتشف الاكاذيب والادعاءات التي تروج عن حقيقة انتصار الاتحاد السوفيتى على النازية.

ومن جانبه، أكد تيفانيان على أهمية هذا المعرض تكمن فى كونه اصبح تسجيلاً تاريخياً لرسامى الكاريكاتير فى اثبات حقيقة دامغة حول دور شعوب الاتحاد السوفيتى فى الانتصار على النازية والفاشية فى الحرب العالمية الثانية.

وقال الفنان محمد عبلة إن رسم الكاريكاتير هو أقوى الفنون التعبيرية، وأن الشعب فى هذا الزمن كان يتأثر بأعمال المبدعين وخاصة صاروخان صاحب التأثير على حياتنا السياسية والاجتماعية ، فى حين أعربت كل من سيلفيا وسوسى نارديان حفيدتا الفنان صاروخان وجمال وهدى وآمال رخا أبناء الفنان رخا عن شكرهم للمركز الروسى لاحتضان المعرض.

كما وصف جاد المعرض بـ "التاريخى"، واعتبره أحد اهم المعارض التى أقامها المركز فى الـ 30 عام الاخيرة.

وفي الختام قام ماتفييف وتيفانيان بتكريم أسرتي صاروخان ورخا وعبد الله الصاوى، والفنانة مروة إبراهيم صاحبة تصميمات الدعاية للمعرض، وكانت مفاجأة الاحتفالية الفقرة الغنائية بصوت مصرى للفنانة نسرين العسيلي وصوت روسى للفنانة لويزا بليدجيانتس.

4 عرض0 تعليق