جريمة في الفجر.. اتهمته بالخيانة فعاقبها و"قتلها"



أقدم عامل لحام على قتل زوجته بدم بارد بعد وصلة عتاب باتهام ضمني منها بخيانته لها. وفي التفاصيل، فقد اكتشفت ابنة الضحية وفاة والدتها عندما دخلت غرفتها للاطمئنان عليها لكن ثمة جديدا طرأ على السيناريو المعتاد «ماما ردي عليا» لكن صمت الأم لم يتبدل معلنا وفاتها. وتلقت الجهات الأمنية إشارة من إدارة شرطة النجدة بالعثور على جثة مُدرسة أربعينية داخل منزلها بدائرة مركز البدرشين. تحريات الجهات الأمنية توصلت إلى أن مشادة كلامية نشبت بين الضحية «٤٠ سنة» وزوجها «عامل لحام ٤٤ سنة» فجرا بعد اتهامها له بوجود علاقة عاطفية بينه وبين أخرى بقولها «انت بتخوني» فما كان منه إلا قتلها بكتم أنفاسها مستخدما وسادة ثم توجه إلى مقر عمله ليبدو الأمر طبيعيًا. عقب تقنين الإجراءات، تمكنت الجهات الأمنية من ضبط المتهم واقتياده إلى ديوان القسم. تحرر المحضر اللازم، وتمت إحالة المتهم إلى النيابة العامة التي أمرت بتشريح الجثة وإعداد تقرير واف لأسباب الوفاة.


مشاهدتان (٢)٠ تعليق