مايان السيد.. تعرضت للتحرش «مرتين» وتتمنى «نجومية» سعاد حسني



كتبت: شيماء دادوه كشفت الفنانة الشابة مايان السيد، عن تفاصيل تعرضها للتحرش، قائلة: «فى أقل من سنة ظهرت قضية تحرش شخص بعدد من الفتيات فشعرت أنه يجب أن أكون صوت ومؤثرة حتى يتم القبض على هذه الشخص، فقررت أن أخرج فى فيديو وأروى كواليس التحرش بي». وأضافت: «أول مرة حد تحرش بى كنت فى المدرسة وحد قالى تعالى أفرجك على بيتى وشجرة الكريسماس وكان بيننا ثقة وحاول التحرش بى ولكنه فشل فى هذا الأمر وقمت بدفعه عنى ولكنى لم أواجه بهذا الأمر».


تابعت: «فى واقعة أخرى حاول فنان مغمور التحرش بى فى أول طريقى بالفن وقال لي: تعالى نذاكر أدوارنا سويا ولكنى أرفض ذكر اسمه ووافقه ولكنه حاول التحرش بى ولم أواجهه بفعله وندمت على عدم إخبار جهة الإخراج أو الإنتاج الخاصة بهذا العمل ولكنى حاول اتناسى هذا الأمر». وأشارت إلى أنها قررت مؤخرا الحديث عن تلك الوقائع عبر حسابها بالسوشيال ميديا. برزت الممثلة مايان السيد فى مواجهات ساخنة خاضتها من خلال أدوارها بمسلسلات «حرب أهلية» و»لعبة نيوتن» و»هجمة مرتدة»، وتتنوع هذه المواجهات بين النفسية والدينية والوطنية، فى دراما رمضان ٢٠٢١. فى مسلسل «حرب أهلية» شهدت شخصية نور التى أجتها مايان وهى ابنة الخادمة التى تتكفل بتربيتها يسرا بعد وفاة أمها، نضوج أدائها، حيث تتحطم العلاقة بينهما بعد لقاء نور مع والدة حبيبها وإشارتها إلى أن أمها فضّلت ابنتها الحقيقية عليها، ما يدفع نور إلى مواجهة يسرا أمام ابنتها تمارا فى مشهد قوى أثار تعاطف المشاهدين معها بعدما تخبر يسرا بأنها قدرت إحساس تمارا بالغيرة وأنها ليست أمها الحقيقية وقرارها بترك المنزل والعودة إلى المنطقة الشعبية التى ولدت فيها لأن ذلك مكانها الحقيقي. وفى مسلسل «لعبة نيوتن» لعبت مايان دور شقيقة النجمة منى زكى التى تفجرت علاقتها بزوجها بعد افتراقهما وسفرها لأمريكا، وتواجهها مايان لأول مرة بمسؤوليتها فى إفساد الزواج بعد أن قطعت سبل التواصل مع زوجها. ثم خاضت مايان مواجهة أخرى بالذهاب مع شقيقتها لمنزل زوجها الجديد، هذه المرة كانت ساحة المواجهة على مائدة الغداء وسط عائلة متشددة دينياً، وكانت مايان هى الشخصية الوحيدة بالمشهد التى عبرت عن عدم الارتياح تجاه هذه العائلة، رغم ودهم الظاهرى تجاه الشقيقتين.


وضمن أحداث مسلسل «هجمة مرتدة»، والتى أدت فيها مايان دور منار شقيقة سيف (أحمد عز)، يتم احتجاز وليد الذى تربطها به علاقة عاطفية لسيره دون بطاقة هوية، يدخل فى موجة اكتئاب نتيجة للموقف الذى تعرض له، إلا أن منار قررت أن تكون صادمة له فى أن رد فعله يتجاوز بكثير ما حدث بقضاء ساعة فى عربة الشرطة، وأن عليه أن يخرج من التعامل بسلوك الضحية ويكون أكثر رجولة، وقارنته مع ما يتعرض له شقيقها فى العراق وسط الانفجارات بعيداً عن أهله. وشاركت مايان من قبل فى الدراما الرمضانية منذ ٢٠١٦ الذى ظهرت فيه بمسلسلى أبو البنات والمغني، ثم ظل الرئيس (٢٠١٧)، فكرة بمليون جنيه وزودياك (٢٠١٩) الذى كان أول الإنتاجات الأصلية لمنصة الكترونية، وسكر زيادة فى ٢٠٢٠. أدوار مايان السينمائية تضمنت فيلم حرب كرموز الذى اكتسح شباك الإيرادات بعيد الفطر ٢٠١٨، ثم فى ٢٠٢٠ فيلم بنات ثانوي. وتصدرت الفنانة الشابة مايان السيد محركات البحث ومنصات التواصل الاجتماعى عربيا على مدار الأيام الماضية، عقب نشرها مجموعة من الصور والفيديوهات عبر حسابها الشخصى على Instagram. وظهرت مايان خلال الصور كـ»عروسة البحر» بفستان أنيق مميز باللون الزهري، وكان ذلك خلال حضورها حفل زفاف الثنائى الفنى «محمد فراج وبسنت شوقي». وأثارت الصور الأخيرة التى نشرتها مايان جدلاً بين المتابعين، وفى السابق ظهرت مايان، مرتدية طاقما رياضيا بألوان مميزة مكونا من بنطلون وتيشرت فى فيديو، فيما ظهرت بالفيديوهات وهى تمارس التدريبات الرياضية على الرقص. كما شاركت مايان السيد جمهورها مؤخراً صورًا جديدة لها بفستان كلاسيكى أنيق باللون السيمون، واعتمدت من الناحية الجمالية على المكياج الناعم وترك شعرها منسدلا على كتفيها.


وفى مناسبات أُخرى دائماً ما تختار مايان السيد اطلالات بألوان متعددة، حيث اعتمدت فيها درجات لونية صاخبة، مثل الأصفر والأحمر، والأزرق والأقمشة البراقة، وحتى طرق التنسيق دائما ما تكون غربية بعض الشيء من ناحية الألوان أو استعمالات الاكسسوارات. وفى السطور التالية نرصد أبرز ١٠ معلومات عن مايان السيد: عمرها ٢٤ عامًا، فهى من مواليد ٩ نوفمبر عام ١٩٩٧، بمنطقة السيدة زينب. خريجة الجامعة الأمريكية بالقاهرة، ودرست بها السينما والمسرح، كما انضمت للعديد من ورش التمثيل التدريبية. تحب الفن منذ صغرها، وشاركت فى الإعلانات قبل اتجاهها للتمثيل. بدأت مشوارها الفنى عام ٢٠١٦، وشاركت فى مسلسل «أبو البنات» للفنان مصطفى شعبان، و»المغني» للفنان محمد منير. اختارها، بعد ذلك، المخرج بيتر ميمي، للعمل فى مسلسل «الأب الروحي»، عام ٢٠١٧، ثم شاركت، فى نفس العام، فى مسلسل «ظل الرئيس». وفى عام ٢٠١٨، قدمت أول أعمالها السينمائية، وهو «حرب كرموز»، من خلال دور «هند»، التى تتعرض للاغتصاب على يد مجموعة من الإنجليز، كما حققت نجاحًا كبيرًا فى مسلسل «كأنه إمبارح». شاركت فى الموسم الرمضانى بمسلسل بـ٣ مسلسلات، هم: «لعبة نيوتن، وهجمة مرتدة، وحرب أهلية». حكت عن تعرضها للتحرش مرتين؛ الأولى بالمدرسة، والثانية من شخص مغمور، ساعدها فى بداية طريقها فى الفن. تحب ركوب الخيل، وتعتبره هوايتها المفضلة. تحلم أن تكون مثل الفنانة الراحلة سعاد حسني، فى كونها فنانة شاملة تغنى وترقص وتمثل.


13 عرض0 تعليق