يقتل صديقه حرقاً بالنيران: «دا صاحبي وكنا بنهزر»


قتل شاب طفلاً مشعلاً النار بجسده على سبيل المزاح بمحافظة الدقهلية.

وتلقى مدير أمن الدقهلية إخطاراً بإصابة طفل بحروق متفرقة نتيجة اشتعال النيران فيه.

ونُقل الطفل، البالغ من العمر ١٤ سنة، إلى المستشفى للعلاج، لكنه لقي حتفه متأثراً بإصاباته الشديدة.

وذكر شهود عيان أن صديقه، البالغ من العمر ١٦ سنة، سكب مادة سريعة الاشتعال عليه وأضرم فيه النيران.

وتمكنت الشرطة من ضبط المتهم الذي أكد أنه كان يحمل وعاء بنزين وجلس مع صديقه المجني عليه في المقهى.

واعترف المتهم بجريمته، موضحاً أنه سكب البنزين على ملابس المجني عليه بالخطأ، وأشعل ولاعة وهدده على سبيل المزاح.

وذكر أنه ظل هو وصديقه يضحكان، حتى فوجئ بامتداد النيران إلى ملابسه، وحاول إطفاءها لكنه فشل، وتدخل رواد المقهى ونقلوه إلى المستشفى، وعلم بوفاته فيما بعد متأثراً بالحروق.

وقال المتهم في اعترافاته: «ده صاحبي، والله مكنش قصدي أولع فيه، إحنا كنا بنهزر، والنار مسكت في هدومه غصب عني».

وأحيل المتهم إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، وتم انتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثة وبيان أسباب الوفاة.

مشاهدتان (٢)٠ تعليق